نضال البزرة رئيس ملتقى رجال اعمال نابلس بعض سياسات الحكومة المتعلقة بالضرائب والجمارك تثقل كاهل القطاع الخاص وتحد من نموه
تاريخ النشر: 06/02/2017 - عدد القراءات: 157

نضال البزرة رئيس ملتقى رجال اعمال نابلس بعض سياسات الحكومة المتعلقة بالضرائب والجمارك تثقل كاهل القطاع الخاص وتحد من نموه

 اشار السيد نضال البزرة رئيس ملتقى رجال اعمال نابلس في تصريحات صحفية الى ان القطاع الخاص في فلسطين يعتبر الركيزة الأساسية في عملية التنمية والبناء ، حيث ساهم صمود القطاع الخاص وعبر السنوات الطويلة ضد السياسات والاجراءات التي يفرضها الاحتلال الاسرائيلي في تعزيز وتثبيت صمود المواطن الفلسطيني على ارضه فكان احد العوامل الرئيسية  في الحفاظ على الكيان والهوية الفلسطينية فلا بد ان ننظر اليه باعتباره جزءا اساسيا في عملية بناء الدولة الفلسطينية يجب الحفاظ عليه وان نساهم في تطويره وبناءه ،واضاف البزرة الى انه لابد لنا في نفس السياق ان نؤكد على ان الضرائب هي التزام واستحقاق وطني واخلاقي على القطاع الخاص الهدف منه دفع مسيرة التنمية في فلسطين نحو الأمام والنهوض بالواقع الصحي والتعليمي وتقديم خدمات افضل من قبل الحكومة للمواطن الفلسطيني ، على ان تكون من خلال منظومة بالتنسيق بين الحكومة والقطاع الخاص والجهات ذات العلاقة تخلق نوعا من التوازن وتراعي حقوق ومصالح كافة الأطراف الحكومية من جهة والقطاع الخاص من جهة اخرى

واشار البزرة الى انه ولكن ونتيجة عدد من السياسات والاجراءات الحكومية المتعلقة بموضوع الضرائب والجمارك من بينها موضوع التدقيق اللاحق واعادة التخمين وفرض الغرامات وكذلك اجراءات الضابطة الجمركية من حجز للبضائع والحاويات دون اسباب واضحة فان القطاع الخاص اليوم  يحمل على كاهله اعباءا ثقيلة ومرهقة تجعله  يواجه صعوبات جمة في لعب دوره في المسيرة الاقتصادية وتضع العراقيل على طريق نموه وتطوره ، هذا عدا عن الصعوبات التي يواجهها نتيجة الاحتلال الاسرائيلي وسياساته واجراءاته وسيطرته على المعابر ووجود ما يسمى بمناطق C والمستوطنات والتي لا تخضع للسيطرة الفلسطينية  وكذلك وجود اسواق منافسة وبرسوم جمركية اقل .

وتمنى البزرة التوقف عن خروج بعض الجهات التي تمثل القطاع الخاص الى وسائل الاعلام وتقديم الشكر والإشادة بدوائر الضريبة وذلك الى حين وجود منظومة ترضي التجار وإيقاف الاجراءات ضدهم  .

وأضاف البزرة الى اننا نتوجه بجزيل الشكر لكل من يقوم بأنشطة تساهم بتحسين الوضع الاقتصادي في داخل المحافظة لفتح المجال لتشغيل اكبر عدد من الايدي العاملة والحد من البطالة ونحن في الملتقى نجتهد لفتح المجال امام اخوتنا في الهيئة العامة للمشاركة في العديد من المعارض والمؤتمرات ونعمل جاهدين ضمن امكانياتنا لتحسين الوضع الاقتصادي وفتح اطر علاقات اقليمية ودولية ، ونجتهد في الدفاع عن مصالحهم وتعزيز صمودهم وتقديم كافة التسهيلات ضمن الامكانيات المتاحة ،واختتم البزرة تصريحاته بأننا في ملتقى رجال اعمال نابلس سنبقى صوت الحق لآخر نفس ولآخر يوم ونحن مكلفين ومنتخبين لخدمة ابناء شعبنا من رجال الاعمال والمواطنين علما بان هناك محاولة من جهات وأشخاص لمحاصرة الملتقى وإضعافه ولكن نؤكد بان هذه المؤسسة بهيئتها العامة اولا وهيئتها الادارية ثانيا هما على اعلى درجات الوطنية والانتماء وسيبقون على العهد ومساندين لهذه المؤسسة والعطاء منهم كثير ولا ينتظرون المقابل ولكن يعلمون جيدا بأن هذه المؤسسة ستبقى شامخة برجالها وموجودة لخدمة ابناء شعبها ، ونعم للحرية وإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف .



مواضيع ذات صلة
ملتقى رجال اعمال نابلس يشارك في مؤتمر طريق الحرير الثالث في الاردن البزرة : المؤتمر يعبر عن الشراكة الحقيقية بين الاردن وفلسطين
ملتقى رجال اعمال نابلس يستقبل وفدا من ملتقى الاعمال الفلسطيني الاردني
لقاء اقتصادي في ملتقى رجال اعمال نابلس مع مدراء الجمارك وضريبة الدخل والضابطة الجمركية

أضف تعليق

الاسم
الدولة/ العنوان
التعليق
رمز التحقق
تغيير الصورة

تعليقات الزوار

آخر الاخبار
Top